من المؤمل أن تعقد في بغداد قريبا جولة جديدة من المباحثات بين الخصمين الإقليميين السعودية وإيران لتخفيف التوتر في المنطقة.
وذكرت صحيفة الأخبار اللبنانية المقربة من إيران، أن جولة جديدة من المباحثات ستُعقد في بغداد الأسبوع القادم، وذلك عقب “لقاء ايجابي جدا”، حسب وصفها عُقد برعاية عراقية، فيما أشارت إلى أن المباحثات ستكون مستمرة وبوساطة من بغداد، من جانب آخر نقلت وكالة أسوشييتدبرس عن مسؤولين عراقيين، أن زيارات رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الأخيرة إلى كل من الرياض والإمارات، كانت عاملا رئيسا في جلب محاورين إيرانيين وسعوديين إلى طاولة التشاور، وأن الموضوع الشائك لحرب اليمن، هو الذي كان بارزا في المباحثات بين الرياض وطهران.

مشاركة