دشّن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي صباح اليوم الأحد مشروع ميناء الفاو الكبير بمحافظة البصرة جنوبي البلاد.

ووضع الكاظمي حجر الأساس للبدء بإنشاء المرحلة الأولى للمشروع الذي يضم 5 أرصفة للحاويات، وحفر القناة الملاحية الداخلية، وإنشاء الطريق السريع بين ميناء الفاو ووميناء أم قصر.

وقد بدأ العمل بالمشروع عام 2010، ويتوقع الانتهاء منه عام 2024 بكلفة تقارب 5 مليارات دولار.

وكانت الشركة العامة للموانئ العراقية استبعدت في وقت سابق شركة صينية من المنافسة على تطوير المشروع واختارت شركة دايو الكورية الجنوبية.

ويمكن للميناء معالجة 3 ملايين حاوية سنويا مع إتمام هذه المرحلة.

ويمتلك العراق في محافظة البصرة 4 موانئ تجارية صناعية هي المعقل، وخور الزبير، وأبو فلوس، وأم قصر، ويصدر العراق نحو 80% من نفطه عبر موانئ البصرة.

وفي كلمة له أثناء حفل وضع حجر الأساس، قال الكاظمي إن ميناء الفاو سيمنح العراق فرصا كبيرة ويعزز مكانته الجيوسياسية في المنطقة.

وأشار إلى أن العراق أمام مرحلة جديدة فقد تجاوز الأزمات ويتجه نحو البناء والإعمار.

ولفت إلى أن المشروع سيوفر فرص عمل كثيرة لأهل البصرة وبقية المحافظات، وسيسهم في تطوير المحافظة.

وأضاف أن “كثيرين راهنوا على إخفاق المشروع ونشروا إشاعات عدة لإحباط الشعب، لكن المشروع ينطلق اليوم رسميًا بعد أن انتهينا من مراحل التخطيط والمفاوضات وموّلنا المشروع من موازنة العام الحالي”.

مشاركة