أعلنت هيئة قناة السويس المصرية صباح اليوم الاثنين أن عملية إعادة تعويم سفينة الحاويات الجانحة بدأت بنجاح، حيث تم تعديل مسارها بنسبة 80%، ورجحت الهيئة استئناف حركة الملاحة في القناة اليوم.

 

وبعد أن تم التعويم الجزئي فجرا، وتحريك مؤخرة السفينة “إيفر غرين”   بعيدا عن الشاطئ، استأنفت فرق الإنقاذ عملية التعويم في حدود الساعة 11:30 بتوقيت القاهرة (9:30 بتوقيت غرينتش) مع ارتفاع المد.

 

وكان رئيس هيئة قناة السويس الفريق أسامة ربيع قد أعلن في بيان “بدء تعويم سفينة الحاويات البنمية بنجاح بعد استجابتها لمناورات الشد والقطر، إذ تم تعديل مسار السفينة بنسبة 80% وابتعاد مؤخرة السفينة عن الشط بمسافة 102 متر بدلا من 4 أمتار”.

 

وأشار البيان إلى أن حركة الملاحة في القناة ستستأنف فور توجيه السفينة إلى منطقة الانتظار بالبحيرات.

 

من جهة أخرى، قال بيتر بيردوفسكي الرئيس التنفيذي لشركة “بوسكاليس” الهولندية التي تتبعها شركة “سميت سالفدج”  المشاركة في جهود تخليص السفينة العالقة إن “الأصعب ما زال أمامنا” لإتمام العملية.

 

وأضاف بيردوفسكي في حديث للإذاعة العامة الهولندية: “الخبر السار هو أنه تم تحرير مؤخرة السفينة، لكن هذا كان برأينا الجزء الأسهل. التحدي ما زال أمامنا” لتسيير السفينة.

 

وكان قد ذكر في وقت سابق أن قاطرة جديدة ستصل إلى القناة، وسيجري ضخ المياه تحت مقدمة السفينة للمساعدة على تحريرها، لكن إذا لم تنجح هذه الجهود فمن المحتمل الاضطرار إلى خفض حمولة السفينة، حسب قوله.

 

وتوقع رئيس هيئة قناة السويس إعادة فتح الممر المائي أمام حركة الملاحة خلال الساعات المقبلة، لكنه قال في تصريحات لقناة محلية إن عبور السفن المنتظرة عند مداخل القناة سيستغرق “ثلاثة أيام ونصف تقريبا” بعد تعويم السفينة.

مشاركة