استقبل رئيس الجمهورية برهم صالح، اليوم الأحد، في قصر السلام ببغداد، رئيس وأعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، والممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت، وفريق المساعدة الانتخابية في العراق (يونامي) ومستشار رئيس الوزراء لشؤون الانتخابات حسين الهنداوي.

 

واستعرض اللقاء الجداول الزمنية والعملياتية الخاصة بالانتخابات، وتمّ التأكيد على ضرورة إجرائها في موعدها المقرر، مع الالتزام بإجراء انتخابات نزيهة وعادلة، وتكثيف الجهود لاستكمال التسجيل البايومتري للناخبين من أجل ضمان المشاركة الواسعة.

 

كما اتفق المجتمعون على “تعزيز دور الأمم المتحدة في دعم العملية الانتخابية وضرورة المراقبة الأممية للانتخابات بما يسهم في إنجاح الانتخابات، ويضمن السيادة واحترام القرار المستقل للعراقيين”.

 

وقال بيان للرئاسة، إن صالح شدّدَ خلال اللقاء على أهمية الانتخابات المقبلة، باعتبارها انتخابات مفصلية واستحقاقا وطنيا.

 

وأشار إلى “ضرورة تأمين إجراء انتخابات نزيهة وعادلة في مختلف مراحل إجرائها  بما يبعد الشكوك والهواجس عنها والتي كانت سببا في عزوف المواطنين عن المشاركة فيها”.

 

وبين صالح وفقا للبيان أن “هناك حاجة ماسة لتوفير بيئة آمنة ومستقرة والاطمئنان على سلامة الإجراءات المطبّقة لإجراء الانتخابات والاعتماد على البطاقة البايومترية، ومنح الفرصة للناخبين في اختيار ممثليهم بعيدا عن التزوير والتلاعب والضغوط، وكذلك منح فرص متساوية للمرشحين في المشاركة والترشح”.

 

ونوّه إلى أن “هذه العوامل تُمثل ركيزة أساسية لإنجاح الانتخابات والانطلاق نحو الإصلاح المنشود”.

مشاركة