مرحبا بكم في موقع UTV العراق
نشر منذ سنة واحدة

غالبا لا يوجد سبب واضح وراء التشنجات الصغيرة المزعجة “الحازوقة” أو ما تعرف بـ(الشهيكة)، ويمكن أن يكون سببها الإجهاد أو تناول الطعام أو تناول مشروب غازي.

ومع ذلك، في بعض الحالات النادرة، يمكن أن تكون التشنجات (الحازوقة) علامة على شيء خطير.

وقالت مؤسسة أبحاث السرطان في المملكة المتحدة إن تشنجات الفم غير الضارة قد تكون علامة على الإصابة بالسرطان.

وأكدت دراسة نشرت في المجلة الأميركية للطب التلطيفي والمسكن أن ما يصل إلى 40 بالمئة من مرضى السرطان يصابون بالحازوقة (الشهيكة).

ووجدت دراسة أخرى أنه بالنسبة لواحد من كل 10 مرضى بالسرطان، يمكن أن يستمر التشنج لأكثر من 48 ساعة.

وذكرت مجلة The Atlantic أن الأشخاص الذين يعانون من سرطان في صدرهم أو حلقهم أو رأسهم، في أي مكان في الجسم على طول مسار (الحازوقة)، قد يتعرض لها.

لكن الأدوية الموصوفة لمرضى السرطان، بما في ذلك أدوية العلاج الكيميائي، والمنشطات، والمواد الأفيونية، يمكن أن تسبب لهم ذلك أيضا.

 

ما هي الحازوقة أو الشهيكة؟

تحدث الحازوقة عندما تحصل على تشنج في الحجاب الحاجز خلال عملية التنفس، وفقا لأبحاث السرطان في المملكة المتحدة.

الحجاب الحاجز هو عضلة كبيرة على شكل قبة تقع تحت رئتيك وتتقلص بشكل إيقاعي لمساعدتك على التنفس.

يحدث شيئان يجعلان جسمك يصدر صوت التشنج الشهير:

  • ينقبض الحجاب الحاجز ويسحب للأسفل بين أنفاسك الطبيعية، ويمتص الهواء للداخل.
  • بعد ذلك مباشرة، يتم إغلاق الجزء العلوي من القصبة الهوائية (القصبة الهوائية) لفترة وجيزة، لمنع دخول المزيد من الهواء، وهذا هو الوقت الذي ستصدر فيه صوتا.

لا يمكنك التحكم في الحازوقة غير المرغوب فيها ولكن في معظم الحالات تميل الحالة إلى الاختفاء من تلقاء نفسها.