جمع الشركة المالكة لتطبيق تلغرام أكثر من مليار دولار من بيع سندات إلى عدد من المستثمرين، حسبما قال بافيل دوروف مؤسس تطبيق التراسل اليوم الثلاثاء.

 

وشملت جولة جمع التمويل استثمارا إجماليا حجمه 150 مليون دولار من شركة مبادلة للاستثمار وصندوق أبوظبي كاتاليست بارتنرز المملوكة لها جزئيا.

 

ولم تقدم الشركة أي تفاصيل عن مستثمريها الآخرين، لكن دوروف قال إن من بينهم “بعض أكبر المستثمرين وأكثرهم دراية من شتى أنحاء العالم.”

 

وتُستخدم حصيلة السندات لتمويل خطط توسع والنهوض باستراتيجية توليد الإيرادات، التي قال دوروف إنها تتضمن طرح حزم متميزة للمستخدمين من قطاع الأعمال.

 

وقال فارس سهيل المزروعي المسؤول التنفيذي لدى مبادلة في بيان: “نجاح تطبيق تلغرام في تنمية قاعدة مستخدميه نموا كبيرا؛ جعل منه منافسا قويا لعمالقة التكنولوجيا العالميّين”.

 

ويشهد تطبيقا التراسل الفوري تلغرام وسيغنال، تناميا في أعداد المستخدمين هذا العام وسط قلق بشأن الخصوصية مع منافسهما الأكبر واتسآب المملوك لفيسبوك.

 

ويبلغ عدد المستخدمين النشطين في تلغرام 500 مليون شهريا.

 

ويقع مقر تلغرام في الإمارات، وستفتح مكتبا جديدا في أبوظبي إثر الاستثمار الجديد، وفقا لما قالته مبادلة.

مشاركة