نشرت الكاتبة شايان باكنغهام تقريرا عن السبانخ على مجلة “إيت ذيس نوت ذات” الأميركية، قالت فيه إن الاستخدامات اللانهائية لها ليست السبب الوحيد وراء كونها من الخضروات المفضلة للكثيرين.

 

وتعد السبانخ من الخضروات الورقية الأساسية في ثلاجات الكثيرين نظرا لتعدد استخداماتها، سواء في إعداد السلطة أو العصائر أو كحشوة للمعجنات، وما إلى ذلك.

 

وتُعرف السبانخ بكونها غنية بالعناصر الغذائية المفيدة للصحة، وخاصة صحة القلب والعينين، كما أنها منخفضة السعرات الحرارية.

 

ومن أهم تأثيرات السبانخ على جسمك إذا واظبت على تناولها ما يلي:

 

  • التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب، إذ تعتبر الخضروات الورقية، على غرار السبانخ واللِفت، من الأطعمة المفيدة لصحة القلب.

 

  • حماية صحة العين، إذ تقلل مادة اللوتين من خطر الإصابة بالتنكس البقعي المرتبط بالعمر، وهو السبب الرئيسي لفقدان البصر لدى الأشخاص البالغين من العمر 50 عاما أو أكثر.

 

  • الحد من ارتفاع ضغط الدم، ويرجع ذلك بشكل كبير إلى احتواء السبانخ على نترات طبيعية تسهم في توسع الأوعية الدموية وتحسن تدفق الدم. وهذا بدوره يزيل بعض الضغط عن القلب ويسمح بانخفاض مستويات ضغط الدم.

 

  • التقليل من خطر التدهور المعرفي، إذ يمكن أن يسهم تناول السبانخ في حماية صحتك العقلية.

 

  • تعزيز نضارة البشرة، فالسبانخ غنية بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، التي من شأنها أن تساعد في تعزيز نعومة ونضارة بشرتك، وخاصة فيتامين “إيه” (A) المهم للحفاظ على نضارة البشرة.
مشاركة