قالت العالمة التي تقود أبحاث التقصي عن سلالة كورونا كوفيد-19 التي رُصِدت لأول مرة في بريطانيا اليوم الخميس إن السلالة التي اكتشفت قبل بضعة أشهر أصبحت هي السائدة وتسبب 98 بالمئة من حالات الإصابة في البلاد.

 

وقالت شارون بيكوك إن السلالة البريطانية المعروفة باسم (بي.1.1.7) تنتشر بشكل كبير فيما يبدو في نحو مئة دولة رُصدت فيها خلال الشهور القليلة الماضية.

 

وقالت بيكوك، مديرة معهد دراسات الجينوم الخاص بكوفيد-19 الذي يرصد تحورات الفيروس: “هي أكثر انتشارا بنسبة خمسين بالمئة وهذا هو السبب في أنها أصبحت سائدة في البلاد”.

 

وتابعت خلال إفادة على الإنترنت للجمعية الملكية للطب: “نعرف الآن أنها انتشرت في أنحاء المملكة المتحدة وتسبب تقريبا كل حالات الإصابة بنسبة 98 بالمئة”.

 

وأضافت “يبدو كذلك أن السلالات الأخرى في طريقها للاختفاء من البلاد”.

مشاركة