منذ أول أمس الأحد، والجدل لم ينته حول لمسة يد الإسباني فيلبي مدافع أتلتيكو مدريد والتي لم يحتسبها حكم “الديربي” ركلة جزاء لريال مدريد.

وبعدما كان الحديث من خبراء ومحللين وجماهير وأحد مديري الملكي، دخل “الأتلتي” رسميا على خط النقاش والجدال.

وأول من تحدث -رسميا- عن هذه الحالة كان إيميليو بوتراغينيو مدير العلاقات المؤسسية في الريال، الذي انتقد قرار الحكم التمسك برأيه وعدم تغييره بعد استدعائه من قبل حكم “الفار” وإعادة اللقطة أكثر من مرة ومشاهدتها عبر الشاشة، ورأي بوتراغينيو كان يعبر عن آراء جماهير “الميرينغي”.

غير أن أتلتيكو يؤيد قرار الحكم أليخاندرو هيرنانديز ويعتقد أنه صحيح، وأن فيلبي لمس الكرة بيده بطريقة عفوية، ولهذا شن هجوما مضادا على الريال.

وغرد على حسابه الرسمي في تويتر، أمس الاثنين، “ينتقدون حتى القرارات الصحيحة، اعتاد البعض أن تكون الريح لمصلحتهم دائما”.

وتعكس هذه التغريدة استياء لاعبي أتلتيكو، وخاصة أن بعضهم خلال المباراة دخل في نقاشات مع لاعبي الريال.

فالأورغوياني لويس سواريز مهاجم “الروخيبلانكوس” جادل لوكاس فاسكيز ظهير الريال ولمّح لعدة قرارات تحكيمية صبت في مصلحة الريال نهاية الموسم خلال فترة ما بعد الإغلاق والتي حقق فيها “لوس بلانكوس” سلسلة من الانتصارات أدت لخطفه لقب الليغا.

مشاركة