دعا بابا الفاتيكان فرانسيس والمرجع الشيعي العراقي الأعلى علي السيستاني القوى العظمى في العالم إلى تغليب العقل والحكمة ونبذ لغة الحرب، وعدم التوسع في رعاية مصالحها الذاتية على حساب حقوق الشعوب.

وشدد الزعيمان الروحيان، خلال لقائهما في مدينة النجف جنوبي البلاد، على دور الزعامات الدينية والروحية في تثبيت قيم التآلف والتعايش السلمي والتضامن الإنساني في كل الأديان والمجتمعات.

مشاركة