قالت محامية الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي إن موكلها سيطعن في الحكم عليه بـ3 سنوات سجنا منها سنة نافذة. ووصفت المحامية الحكم بالقاسي وبغير المبرر.

وكانت محكمة في باريس أدانت أمس الاثنين ساركوزي (66 عاما) بتهم بالفساد واستغلال النفوذ في ما تعرف بقضية “التنصت” التي تعود إلى عام 2014، لكنه ينفي التهم الموجه إليه.

واتُّهم الرئيس الأسبق بمساعدة قاض على نيل وظيفة عالية في موناكو مقابل معلومات حول تحقيق بشأن قضايا تمويل حملاته الانتخابية.

لكن ساركوزي -الذي حضر جلسة القضية- لن يدخل السجن لأن هذه العقوبة تطبق عادة في فرنسا للأحكام التي تزيد على سنتين.

مشاركة