أثنى توماس توخيل مدرب تشلسي على لاعبيه لنجاحهم في إغلاق المساحات أمام أتلتيكو مدريد بالضغط الشديد بعد فوز فريقه على فريق المدرب دييغو سيميوني في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الثلاثاء.

ومنح هدف أوليفييه جيرو المذهل بركلة خلفية في الشوط الثاني الأفضلية لتشلسي، قبل لقاء الإياب بملعب “ستامفورد بريدج” في 17 من الشهر المقبل، لكن توخيل كان أكثر سعادة بكيفية تطبيق لاعبيه خطة المباراة، وتجريد متصدر الدوري الإسباني من المساحات والكرة.

وأبلغ توخيل الصحفيين “كنا نعرف أنهم على استعداد للدفاع بـ8 لاعبين في منطقة الجزاء، الهدف كان الضغط عليهم بشراسة من بداية الملعب ونجحنا في ذلك، لم نعطهم فرصة للتنفس أو شن هجمات مرتدة.”

وتابع “أردنا السيطرة على نصف ملعب المنافس وعدم فقدان التركيز وعدم ارتكاب أخطاء سهلة، وأن نكون منتبهين دائما للهجمات المرتدة، كان أداء منضبطا للغاية وحافظنا على نظافة شباكنا على نحو مستحق.”

 

مشاركة