مع استمرار حملات التطعيم عالميا باللقاح المضاد لفيروس كورونا “كوفيد-19” ظهر خبر رائع يحمل أملا بتحولات قريبة وبدء السيطرة على الجائحة.

ففي أول دراسة أُجريت لاكتشاف فعالية لقاحين لفيروس كورونا، أفاد باحثون في أسكتلندا، الاثنين الماضي، بأن الجرعات الأولى من لقاحي “فايزر-بيونتك” Pfizer-BioNTech و”أسترازينيكا-أكسفورد” Oxford-AstraZeneca قللت بشكل كبير من حالات الدخول للمستشفى جراء عدوى فيروس “كوفيد-19” في صفوف كبار السن.

وفي تقرير نشرته صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، يقول الكاتبان وليام بوث وكارلا آدم إن مسؤولي الصحة العامة في بريطانيا ينظرون بتفاؤل إلى نتائج الدراسات الأخيرة التي تظهر أن اللقاحات بدأت تقلل من تفشي جائحة كورونا.

مشاركة