أفاد بيان للبيت الأبيض، اليوم الأربعاء، بأن الرئيس جو بايدن بحث في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الهجمات الصاروخية الأخيرة ضد أفراد القوات العراقية وقوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف البيان أن بايدن والكاظمي اتفقا على ضرورة محاسبة المسؤولين عن هذه الهجمات، وأكد أن بايدن شدد على دعم الولايات المتحدة لسيادة العراق واستقلاله.

مشاركة