أصدر قاض فيدرالي في كاليفورنيا، حكما على رجل الأعمال عماد الزبيري، بالسجن 12 عاما بتهمة تزوير السجلات لإخفاء عمله كوكيل أجنبي أثناء الضغط على مسؤولين أميركيين رفيعي المستوى.

ووفقا لمكتب المدعي العام الأميركي بمقاطعة كاليفورنيا، وافق الزبيري، 50 عاما، على الاعتراف بالذنب في عام 2019 بالتهرب الضريبي، وتقديم سجلات تسجيل وكلاء أجانب مزيفة، وتقديم ما يقرب من مليون دولار من المساهمات غير القانونية في الحملات الانتخابية الرئاسية ومرشحين آخرين للمناصب المنتخبة.

وكان الزبيري تبرع بما يقرب من مليون دولار للجنة التنصيب الخاصة بالرئيس السابق دونالد ترمب، كما تبرع سابقا لمجموعة من السياسيين الجمهوريين والديمقراطيين.

مشاركة