شدد البيت الأبيض، أمس الثلاثاء، على أهمية متابعة الإصابات بفيروس إيبولا في وسط القارة الأفريقية وغربها، وأكد أن الإدارة الأميركية ستبذل “كل طاقتها” لمنع تفشي الأمراض وكبحها كي لا تتحول إلى أوبئة.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إن “الرئيس الأميركي جو بايدن قد تمت إحاطته بتفشي المرض في أفريقيا”، مشيرة إلى أن “العالم لا يمكن أن يشيح بنظره عما يحصل، يجب ألا نرفع قدمنا عن دواسة الوقود، حتى لو كنا نصارع مرض كوفيد، علينا أن نحرص على توفير التمويل والمصادر للأمن الصحي حول العالم.”

مشاركة