تعود عجلة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، للدوران من جديد، مع انتقال أكبر بطولة أوروبية إلى الدور الـ16، الذي يلتقي فيه اثنان من أكبر عمالقة أوروبا، حين يستضيف برشلونة فريق باريس سان جيرمان على ملعب “كامب نو”، في جولة الذهاب.. إليكم أبرز 5 مواجهات في اللقاء، يمكن أن تحدد الطرف الذي سيحسم المواجهة الأولى.

ميسي وماركينيوس

في سن 33 عاما، كانت فكرة تراجع ميسي على المستوى البدني واردة جدا، لكن الساحر الأرجنتيني ببساطة لا يتوقف عن الإمتاع على أرض الملعب، حيث في الموسم الحالي، سجل إجمالي 19 هدفا لبرشلونة، بالإضافة إلى خمس تمريرات حاسمة، ثلاثة من تلك الأهداف جاءت في مباريات دوري أبطال أوروبا الأربع التي ظهر فيها قائد برشلونة، واستمرار سجله التهديفي سيبقى مرتبطا بشكل كبير على قلب دفاع سان جيرمان ماركينيوس، الذي سيسعى لإيقافه خلال قمة الثلاثاء، ومع وجود بريسنل كيمبيمبي إلى جانبه، سيحتاج إلى أن يكون في أفضل حالاته للتعامل مع الأرجنتيني.

إيكاردي ولينغليت

حتى لو قدم ميسي ما عليه في الجانب الهجومي، سيحتاج دفاع برشلونة إلى أن يكون في قمة تركيزه لوقف ترسانة مهاجمي سان جيرمان المميزة، وبالتأكيد، مع غياب نيمار بسبب الإصابة، سيكون النجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي أحد مكامن القوة للفريق الضيف. ورغم أنه لم يبدأ دائما أساسيا مع باريس سان جيرمان هذا الموسم، لكنه سجل خمسة أهداف وقدم ثلاث تمريرات حاسمة في ثماني مباريات فقط في الدوري الفرنسي. ومن المحتمل أن يكون كليمنت لينغليت هو منافسه الأساسي، في مهمة لن تكون سهلة مع غياب كل من جيرارد بيكيه ورونالد أروخو.

مبابي وديست

يعتبر مبابي، هو المهاجم الشاب الأكثر تألقا في العالم، وهو لا يزال في الـ22 من عمره فقط، والآن في موسمه الرابع بـ”بارك دي برينس”، حقق معدل أهداف مذهلاً، بعد أن سجل 87 هدفا في 108 مباريات فقط مع سان جيرمان، وشهد هذا الموسم تسجيله 19 وصنع 9 تمريرات حاسمة، 2 منها في دوري أبطال أوروبا. ومن المرجح أن يتواجد في الجهة اليسرى، حيث سيواجه الموهبة الدفاعية لبرشلونة سيرجينو ديست، الذي انضم إلى عملاق إسبانيا من أياكس في أكتوبر الماضي، وخاض اللاعب الدولي الأميركي 23 مباراة هذا الموسم، وعاد من إصابة طفيفة أخيرا ليكون بمواجهة مهمة أمام نجم سان جيرمان.

غريزمان وفلورينزي

قد يعتمد برشلونة بشكل كبير على مهارات ميسي لقيادة هجومه، لكن الفرنسي أنطوان غريزمان، الذي استعاد جزءا من مستواه بعد أن سجل 12 هدفا وقدم ست تمريرات حاسمة لبرشلونة هذا الموسم، سيكون أحد مكامن الخطورة للفريق المضيف، حيث سيواجه المحارب الإيطالي المخضرم أليساندرو فلورنزي البالغ من العمر 29 عاما في قمة الأبطال، الذي لا يتمتع بأرقام لافتة على مستوى التدخلات، ومعدل نجاح التمريرات.

بوسكيتس وفيراتي

رغم الأسماء الهجومية المميزة التي تتواجد في برشلونة وباريس سان جيرمان، فليس من السهل التغاضي عن فكرة أن هذه المباراة قد تربح في خط الوسط، بتواجد المخضرم سيرجيو بوسكيتس، والذي يقابله في الجهة الأخرى، صانع الألعاب الإيطالي ماركو فيراتي. وحقق الأخير متوسط ​​تمريرات (94.8) في كل مواجهة، فيما سجل بوسكيتس (70.3)، حيث كانت دقة كليهما أعلى من 90٪.

مشاركة