اعتقلت الشرطة الأميركية أكثر من 50 شخصا من أنصار الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، ممن شاركوا في اقتحام الكونغرس الأربعاء الماضي.

 

الشرطة أوقفت بعضهم داخل الكونغرس، في حين اعتقل آخرون في الولايات التي قدموا منها، أو سلّموا أنفسهم.

 

يواجه الموقوفون تهما قد تشمل التمرد حسب الشرطة الأميركية.

 

وفي في وقت متأخر من مساء الجمعة ألقت الشرطة بموجب أمر فدرالي القبض على آدم جونسون الذي ظهر وهو يغادر مبنى الكونغرس حاملا المنبر الخشبي لرئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي المنتمية للحزب الديمقراطي.

 

وأودع جونسون أمس السبت سجن مقاطعة بينلاس في فلوريدا، ووُجهت إليه تهم تشمل سرقة مقتنيات تعود لمجلس النواب، وارتكاب أعمال عنف وفوضى في مبنى الكابيتول.

 

وتعرف مواطنون على المتهم من خلال الصور التي تم تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي حسب وكالة أسوشيتد برس التي نقلت عن صحيفة محلية تصدر في الولاية.

 

وتداولت حسابات في مواقع التواصل منشورا يقول إنه تم عرض المنبر الخاص بمجلس النواب للبيع على الإنترنت بمبلغ 100 ألف دولار.

 

كما اعتقلت الشرطة جيكوب شانسلي المنحدر من من ولاية أريزونا والذي ظهر مرتديا بدلة ويلف رأسه بالعلم الأميركي، ويضع طلاء على وجهه أثناء اقتحام مبنى الكونغرس.

 

ويواجه سانشلي تهما مماثلة لتهم جونسون تشمل ارتكاب أعمال عنف وفوضى إضافة إلى بقية المتهمين.

 

وكان الرئيس المتهية ولايته دونالد ترمب قد أعلن رفضه مرارا لنتائج الانتخابات واصفة إياها بـ”المزورة” لصالح الئريس المنتخب بايدن.

 

المصدر: وكالات

مشاركة